فعاليات يوم الخدمة الاجتماعية للعام 2022

فعاليات يوم الخدمة الاجتماعية للعام 2022 … نظم قسم الخدمة الاجتماعية في كلية العلوم الآدمية بجامعة دولة الإمارات العربية المتحدة، يوماً مفتوحاً خاصاً للاحتفال بيوم المساندة الاجتماعية والمرأة معاً، وهذا بالتعاون مع مجموعة من المؤسسات المقصودة بقضايا المساندة الاجتماعية.

 

فعاليات يوم الخدمة الاجتماعية للعام 2022

وأشارت الدكتورة شمة الفلاسي المشرف العام على أحداث اليوم المفتوح، على أن الاحتفال بمهنة المنفعة الاجتماعية والمرأة معاً ويرنو بالدرجة الأولى إلى إبانة دور المنفعة الاجتماعية على العموم ولاسيماً مع المرأة والعمل على وتعميق التواصل والترابط بين قسم المساندة الاجتماعية ومؤسسات المجتمع وأيضا والعمل على نشر دراية التلميذات بدور الشركات الاجتماعية المتنوعة في مجتمع الإمارات، ودور المختص فيها، وايضا إتاحة الاحتمالية للتلميذات والطلاب للمناقشة وتبادل الأفكار مع الأخصائيين الاجتماعيين، وإتاحة الإمكانية كذلكً للمؤسسات للتواصل في حين بينها.

واستطردت أن من أهم مبادئ وظيفة الخدمة الاجتماعية الترسيخ والتشجيع والدعم للأفراد والجماعات والمؤسسات، إذ ان الدعم يعتبر من الاستراتيجيات الوقائية والتي تدفع الأشخاص لمزيد من الإنتاجية والابتكار.

ومن ذاك المنطلق ولقد تم إبانة فلم تطلعات للأستاذ الطبيب محمد البيلي، وبهذه الموقف وتقديراً من قسم الوظيفة الخدمية الاجتماعية في كلية العلوم الآدمية تم تسلمه درع شرف من قسم الوظيفة الخدمية الاجتماعية في الجامعة، حيث يعد الطبيب محمد البيلي أول إماراتي يشغل مركز وظيفي عميد كلية العلوم البشرية والاجتماعية في جامعة الامارات، مثلما واستضافت الإجمالية خلال الفعالية 14 ممثلاً من الشركات الاجتماعية المقصودة شاركوا في 9 حلقات نقاشية ظلت على مدار زيادة عن ساعتين، تخللها تسلط الضوء على التجارب الشخصية والمبادرات المؤسساتية في قضايا المنفعة الاجتماعية.

مثلما إحتوت الفعاليات كذلكً إبداء فيلم تعريفي للطالبة صالحة البريكي تطرقت فيه، وبطراز مبتكر للغايةً، لدور المتخصص الاجتماعي في وظيفة خدمية الأشخاص والمؤسسات المجتمعية والمؤسسات التربوية.

كما قدمت عائشة الرميثي عرضاً قدمت من خلاله نبذه عن التحالف النسائي وأهم أدواره بين المجتمع الإماراتي وظيفة خدمية للمرأة الإماراتية والدور السبّاق المناط بها في المجتمع، مثلما ساهم الاتحاد النسائي بمعرض للمنتوجات النسائية.

كما استضاف قسم المنفعة الاجتماعية أيضاً زيادة عن 14 ممثلًا لمؤسسات اجتماعية شاركوا في 9 حلقات نقاشية أعدها خبراء الخدمة الاجتماعية والتي دامت زيادة عن ساعتين.

وهدفت المناقشة إلى إبانة ضرورة دور تلك الشركات بين المجتمع الإماراتي، ودور المتخصص الاجتماعي فيها جملة وتفصيلا التوجيهية والرعوية والمساهمة في حل قليل من القضايا الفردية والشخصية، حيث انقسمت المناقشة إلى قسمين، القسم الأول تكلم فيه كل أخصائي اجتماعي عن دور المؤسسة التي يعمل فيها ودوره فيها. أما القسم الثاني فتضمن فتح باب الأسئلة والمناقشة من قبل التلاميذ والتلميذات، مثلما تخلل الفعاليات مشاركات ثقافية وفنية تبرز دور وأهمية الوظيفة الخدمية الاجتماعية، إذ ألقى الطالب في قسم المنفعة الاجتماعية عامر البريكي مجموعة من القصائد الشعرية الاجتماعية.