فيديو مدرسة عمر مكرم الابتدائية بالاسكندرية يثير فضيحة قوية

فيديو مدرسة عمر مكرم الابتدائية بالاسكندرية يثير فضيحة قوية … أعلنت مديرية التربية والتعليم بالإسكندرية في جمهورية مصر العربية، عن الحجة الحقيقي لمقطع مقطع مرئي أظهر أولياء أمور ضِمن مدرسة عمر مكرم الابتدائية في ظرف يرثى لها، فضلا على وجود مشاجرات مع أمن المدرسة.

فيديو مدرسة عمر مكرم الابتدائية بالاسكندرية يثير فضيحة قوية

وزعم قليل من ناشري المقطع في منصات التواصل الالكترونية بأن حالة الهلع التي سادت المدرسة كانت نتيجة إخراج مسؤولي المدرسة للتلاميذ مبكرا دون تواجد أولياء الأشياء، والذين جاءوا إلى المدرسة في مواعيد الذهاب للخارج المقررة ولم يجدوا أبنائهم، مشيرين إلى ولقد 6 طلبة، بينما أن مقال اختفاء السادس طلبة، لم يظهر على يد مقطع المقطع المرئي، والذي لا يحتوى سوى على صراخ شديد وحالة إعياء لأولياء الموضوعات.

وفي إطار شرح تلك الحادثة، أعربت نادية فتحي، من مديرية التربية والتعليم بالإسكندرية، لصحيفة “الوطن”، أن “ما وقع في نطاق مدرسة عمر مكرم يتعارض تماما مع ما تم الترويج له على منصات التواصل الالكترونية، وأن الحكاية متمثلة في ازدحام أولياء الأشياء رغبة منهم في إدخال أطفالهم إلى الفصل من أجل الجلوس في المقاعد الأولى”.

ولفتت نادية فتحي إلى أن “ذاك قضى معتاد مع بداية العام الدراسي، ولم يأتي ذلك تماما خسارة أي صبي”، لافتة إل أنه “فور حدوث الحالة الحرجة انتقل شريف فتحي مدير منفعة المنتزه التعليمية، واستمر حتى الرابعة عصر البارحة حتى تم إكمال المتشكلة تماما”.

وأفادت أن “ما تبين في مقطع المقطع المرئي من صراخ أولياء الأمور هو نتيجة تدافع وسحب عصبي بينهم، وليس نتيجة فقدان أطفالهم، وأن انهيار إحدى أولياء الأشياء وسقوطها نتيجة ورطة تملك تتسبب في في ظرف فقدان وعي جراء الازدحام وصوت الصراخ القوي بجوارها”، مشددة على أنه “تم تغيير مصلحة المدرسة كلياً إلى التقصي، ابتداء من المدير حتى مسؤولي الأمن، إعتبارا لأنه من الغير مسموح دخول أولياء الأشياء إلى فناء المدرسة”، مطالبة جميع أولياء الموضوعات بـ”تسليم الأطفال عند مدخل المدرسة والثقة بأنهم في أيد أمينة”.

وأكدت أن منفعة المدرسة تماماً أحيلت للتحقيق. من المدير إلى مسؤولي الأمن؛ بما أنه محروم على الأهل دخول ساحة المدرسة؛ مطالبة جميع أولياء الأمور بتسليم الأطفال إلى منفذ المدرسة والثقة في أنهم في أيد أمينة.