ماي سيما squid game مشاهدة مسلسل لعبة الحبار كامل

ماي سيما squid game مشاهدة مسلسل لعبة الحبار كامل .. أحرز المسلسل الكوري لعبة الحبار «Squid Game» مشاهدات عالية، وإشادات واسعة من الجمهور، مثلما تصدر اسمه محرك البحث «جوجل»، حتى الآن عرضه للمرة الأولى على «نتفيلكس» بدءا من يوم الجمعة 17 من أيلول الجاري، وبعد التفوق الذي قام بتحقيقه، يتأهب صناع العمل للتحضير لجزء ثان منه.

ماي سيما squid game مشاهدة مسلسل لعبة الحبار كامل

وتصدر مسلسل لعبة الحبّار قائمة الدراما الكورية، ليصير بهذا المسلسل الكوري الأول الذي يحظى بتصدر قائمة أجود 10 برامج تلفزيونية على شبكة نتفيلكس في الولايات المتحدة، على حسبًا للإحصاءات فإن مسلسل «Squid Game» سيصبح أكثر الحلقات المسلسلة مشاهدة في تاريخ Netflix، متجاوزًا الرقم الغير مسبوق في التاريخ الحاضر لمسلسل «Bridgerton»، مثلما يحتل المسلسل جاريًا المركز الأول في زيادة عن 90 دولة بخصوص العالم.

ملخص حكاية مسلسل لعبة الحبار

تدور فعاليات مسلسل “لعبة الحبار” في كوريا الجنوبية، إذ تبدأ الرواية برجل متوسط السن، غارق في الديون، ويعيش تحت خط الفقر مع أمه، بعد أن فقد عمله في إحدى المؤسسات العارمة نتيجة للتقلبات الاستثمارية المستدامة الحدوث في كوريا، وينفصل نتيجة ذاك عن زوجته وابنته.

يحكم أيامه البائسة في محاولة الحصول على أي مبلغ من النقود ليقامر به علّه يحقق الثراء الفوري الذي ينقذ أسرته، ولكن مقابل ذلك لا يقابل سوى المشكلات والدائنين، وبالمصادفة يتعرف على رجل يلعب معه لعبة أطفال إلا أن على مِقدار جسيم من المال، ثم يدعوه إلى ما من الممكن أن يعدّه إمكانية العمر، وتضغط فوقه ظروفه القاسية حتى يقبل هذه المجازفة التي تقلب وجوده في الدنيا مقلوب.

 

أبطال مسلسل لعبة الحبار

مسلسل لعبة الحبار بطولة كل من وبارك هاي سو، لي جونغ جاي، وواي هاي جون، أوه يونغ سو، ومن إنتاج شركة سيرن بيكتشرز، ومن تأليف وإخراج هوانج دونج هيوك.

الفقر الكوري يحقق النجاح

منذ عامين تقريبا فاجأ الفيلم الكوري “طفيلي” (Parasite) العالم بفوزه بجائزة السعفة الذهبية ثم أوسكار أجدر عمل سينمائي وأرقى كود برمجي إضافة إلى عدد من الجوائز الأخرى.

وضع ذلك الفيلم السينما الكورية في قمة عالم الترفيه، فلم تعد “الثقافة الكورية” أو “الكيه بوب” فقط رائجة في التمثيليات التلفزيونية أو الأغاني، لكن دلفت إلى محراب السينما.

امتلك عمل سينمائي “طفيلي” الكثير من المزايا التي أهّلته لهذا التوفيق، فقد رِجل قصة مثيرة جدا، وفي الزمن نفسه بسيطة يسهل استيعابها من المشاهد البسيط؛ حبكة تناولت الفروق الطبقية العظيمة بين المجتمع الكوري، التي تنطبق على أي مجتمع إلى حد ما، مع مشاهد إثارة دموية باستعمال مونتاج مبدع، جعل حتى محبّي أعمال سينمائية الإثارة ينفعلون برفقته.

ويظهر أن خلطة المخرج بونج جون هو لا تزال تميمة التوفيق، ولقد استغلها تقريبا مسلسل “لعبة الحبار” بشكل مفصل، فقدم الحكاية المثيرة التي تركز بصورة أساسية على مشكلات الطبقات الفقيرة في كوريا والعالم، مع مشاهد دموية عديدة للمحبين لها، فدخل إلى قلوب المتفرجين في جميع مقر تقريبا.