بنى مدينة بغداد الخليفة من؟

بنى مدينة بغداد الخليفة من؟ .. مدينة بغداد كانت يطلق عليها قديما بمدينة السلام وهي عاصمة دولة العراق الآنً، وتعتبر أضخم مدينة في دولة العراق وثاني أكبر مدينة في العالم العربي في أعقاب القاهرة عاصمة مصر، وتعد تلك المدينة المقر الإقتصادي والتعليمي والإداري في البلد، وهي ذات موقع جغرافي مهم، وبعد التعرف على المدينة يجب أن نعرف من بنى تلك المدينة الهائلة.

بنى مدينة بغداد الخليفة من؟

جواب السؤال بني مدينة بغداد الخليفة أبو جعفر المنصور و هو ثاني الخلفاء العباسيين، هو عبد الله بن محمد أبو جعفر المنصور تولى الخلافة عقب موت أخيه السفاح، وصرت العراق في فترة حكمه في قمة عظمتها وقوتها، فقام بالكثير من الممارسات منها إنشاء بلدة بغداد وأطلق أعلاها اسم دار السكينة وأتم بناءها في 4 سنوات على شكل دائرة محاطة بسياج يطلق عليه السياج الاعظم ولها اربعة منافذ وهي الشام والكوفة، والبصرة، وخراسان وقد كان هنالك جامع ودواووين واماكن سكن للناس والجيش.

كم تصل مساحة بغداد

تعد مدينة بغداد عاصمة دولة العراق ومحافظة بغداد، وتصل مساحتها 2.260.2 كيلو متر مربع، مثلما يبلغ عدد سكانها 7000.000 نسمة، وهي تعد أضخم مدينة في العراق، وثاني أضخم مدينة في الوطن العربي في أعقاب بلدة القاهرة عاصمة مصر، وتقع مدينة بغداد على نهر دجلة، ويرجع تاريخها إلى القرن الـ8، مثلما توجد عدد محدود من الدلائل على وجودها في عصور ما قبل الإسلام، حيث كانت يطلق عليها باسم مدينة الطمأنينة، وكانت مدينة بغداد مقرًا للتجارة والتعليم في القرن الـ8، وقد كانت أيضًا عاصمة الإمبراطورية العباسية الإسلامية، وفيما بعد أُقيلت من قبل المغول، كما كانت المدينة راكدة أسفل السيطرة العثمانية، وازدهرت طوال سبعينات القرن السالف، إلا أنها كانت مركزًا للصراع العنيف منذ عام 2003، وهذا بسبب معركة العراق المطردة، خسر كانت العراق جمهورية نامية في سنة 2008، كما كانت محور مراعاة متزايد من قبل الغرب، وذلك نتيجة للغزو الذي قادته أميركا الأمريكية في عام 2003، والاضطرابات التي تلت هذا، وقد كانت احتياطاتها المؤكدة من البترول والبالغة 112 مليار برميل واحدة من أضخم الاحتياطات في العالم بعد المملكة العربية السعودية، بل وزارة الطاقة في الولايات المتحدة تقدر أن ما يبلغ إلى تسعين% من موارد البلاد النفطية ما تزال غير مستكشفة.

 

اقتصاد بلدة بغداد

تتركز أغلب الصناعات التمويلية والتحويلية والتجارية بمدينة بغداد وحولها، كما يحدث ما لا يقل عن نصف الصناعة على مستوى فسيح في البلاد والكثير من الصناعات الضئيلة بمحافظة بغداد، ماعدا الصناعات الثقيلة، مثل النفط والحديد والقوي والبتروكيماويات، والتي تقع بجوار حقول النفط في الشمال والجنوب، مثلما تعد معظم الأنشطة الاستثمارية مملوكة أو خاضعة لسيطرة الحكومة العراقية، والتي تحث المبادرات الاستثمارية للبلاد وتحتكرها، وقد ساهمت الموقعة والعقوبات الاقتصادية في التاَكل المستمر للقاعدة الاقتصادية إلى مدينة بغداد منذ ابتداء الثمانينات، كما تعد إدارة الدولة ذو الشغل الرئيسي في مدينة بغداد، ويعمل مئات الاَلاف من المدنيين في الحكومة، سواء عملًا مباشرًا أو ملتوي، وسواء في الوظيفة الخدمية المدنية، أو في الشركات التعليمية التي تديرها إدارة الدولة، أو في المؤسسات الصناعية والتجارية المملوكة للحكومة