بئر برهوت اين يقع

بئر برهوت اين يقع … هنالك مجموعة من الروايات المختلفة لموقعها جاريًا ولذا على حسبًا للسكان المحليين (اجتهادات غير قطعية)، الأولى أنها تقع بداخل منطقة فوجيت في إطار مديرية تحميل في محافظة المهرة

بئر برهوت اين يقع

وتعرف أيضاً بـ «بئر فوجيت» وفي المنطقة بئرٌ عميق كان ثمة عدد من المساعي الفردية لاستكشافها، يبلغ قطرها ما بين 25-ثلاثين مترًا فيما يتوقع أن يصل قعر قعرها نحو 250 مترًا (غير أكيد)، لا يُرى ما داخلها سوى وقتما تكون أشعة الشمس متعامدة تمامًا مع الفجوة، تسكنها الحمائم البيضاء والافاعي الجسيمة، ويُسمع صوت ماء جارٍ في أعماق البئر، ويحكى عنها العدد الكبير من الحكايات والحكايات غير الموثقة.أما الموقع الـ2 فتسمى مغارة برهوت وتقع في نطاق واحد من الجبال في شرق محافظة حضرموت بالقرب من قرية تنعة، وهي مغارة مظلمة وعميقة تمكن العدد الكبير من المستكشفين من دخولها والتصوير فيها، ويقول السكان المحليون أنها هي المعنية ببئر برهوت، وفيها تسكن الخفافيش والثعابين وتنتشر منها رائحة كبريتية إضافة إلى ذلك الرطوبة العالية.

اقراء ايضا : اين يقع منفذ الحديثة موقع منفذ الحديثة على الخريطة

حقائق عن بئر برهوت

أجرى الكمية الوفيرة من الأفراد وافرة مساعي شخصية كانت أو فرديّة لاستكشاف بئر برهوت، ولقد اهتم به وباكتشاف غموضه كثيرون، إذ أنزلت مجموعة من الأشخاص التابعين لمؤسسة تسمّى بخط الصحراء واحد من موظفي المؤسسة بعد ربطه بحبل، وهو يحمل كاميرا للتصوير، بدأت العمليّة واستمرت حتى نزول المستوظف إلى 100 متر، وبالتاليّ دعوة رفعه بسرعة للأعلى، وحينما سُئل عن الدافع أجاب بأنّه شاهد وكأنّ حلقة البئر سوف تغلق عليه، وعندما شوهد التصوير في الكاميرا، لم يروا إلا ظلامًا داكنًا، على الرّغم من أنّ وقت الانخفاض كان مناسبًا لمشاهدة البئر بوضوح، تقول رواية أُخرى، أنه يُسمع صوت أنين خارج من البئر، كما توجد حمائم تُلاحق الشخصيات المارّين بالقرب منه، ويبقى بئر برهوت سر من أسرار الطبيعة المليئة بالغموض

غموض بئر برهوت

ورد عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه قوله أن:” أبغض البقاع إلى الله وادي برهوت بحضرموت فيه بئر ماؤها أسود منتن يأوي إليه أرواح الكفار”؛ وبئر برهوت هي بئر تاريخية قديمة تقع في حضرموت في اليمن، ويقال أنها تقع في وادي يعرف بوادي برهوت، وذكرت في بعض الأخبار القديمة.

بئر برهوت في السنة

بشأن حقيقة تلك الحفرة، يقول الطبيب اليمني عبد السلم المجيدي أستاذ الشرح بكلية الشريعة في جامعة دولة قطر، إن حوار بئر برهوت حوار صحيح وقد رواه الطبراني في معجمه الضخم، وأكمل المجيدي أن الحديث قبله بعض أهل العلم مثل الإمام الالباني خسر أورده في السليم، وتابع “يقال إن بئر برهوت فوهة لجهنم وأن أرواح الكفار تكون فيه، ونقل عن عدد محدود من الشافعية بغض وكره التوضؤ بالماء الذي فيه”، وأشار إلى أن “قليل من الناس حاولوا استطلاعه وذهب بعضهم إلى الموضع واستوحشوه، فهل هو متصل بشئ من عالم الغيب؟ الله وحده أعلم”.