نعم وبئس فعلان ماضيان جامدان لا يأتي منهما المضارع والأمر صح ام خطأ

نعم وبئس فعلان ماضيان جامدان لا يأتي منهما المضارع والأمر صح ام خطأ … ينقسم الكلام في اللغة العربية الى ثلاث اقسام تتمثل في الاسم والفعل والحرف، وهنالك الكثير من الانواع للاسماء، فهناك الاسماء المبنية والمعربة، في حين الإجراء فهو ينقسم الى الفعل الماضي والمضارع والأمر، وجميع من تلك الاقسام لديها قواعد خاصة بها، ومن هنا نتطرق الى اجابة سؤال النص الذي يتناول نعم وبئس فعلان ماضيان جامدان لا يجيء منهما المضارع والأمر.

 

نعم وبئس فعلان ماضيان جامدان لا يأتي منهما المضارع والأمر صح ام خطأ

يعد التصرف الجامد هو الذي يلازم صيغة واحدة لم يأْت منه غيرها، ويلازم صيغة الفعل المنصرم على باتجاه ليس، عسى، نعم، بئس، طالما الناقصة، و(إيذاء) من أفعال المقاربة، وأَناجع الشروع، وحبذا، مثلما أنه يلازم صيغة اسلوب التعجب وأَنافذ الإطراء والذم، كما أنه يلزم صيغة الأَمر على صوب: هب وتعلَّمْ، وترد الكمية الوفيرة من الاسئلة التعليمية التي تأكل هذه المفاهيم اللغوية، ومنها سؤال الموضوع الذي يتناول نعم وبئس فعلان ماضيان جامدان لا يأتي منهما المضارع والأمر، لتتمثل اجابته السليمة فيما يلي:

الاجابة السليمة هي: عبارة صحيحة.

اقراء ايضا : لماذا كلمة مساكين ليست جمع مذكر سالم

من صور فاعل نعم وبئس

  • معرف بأل :
  •     مثل : نعم الصفة الصبر . بئس الخلق النفاق .
  •  مضاف إلى ما فيه أل :
  •     مثل : نعم خلق المرء الوفاء .                  بئس رفيق السوء الخائن .
  •  (من أو ما ) الموصولتان :
  •     مثل : نعم من تصاحبه الوفي .                 بئس من تصادق الشرير .
  •           نعم ما تفعله مساعدة المحتاج .          بئس ما تفعله الغش .
  •  هام جداً : لا تنسَ أنه بعد (من أو ما) تأتي جملة تسمى جملة الصلة تفصل بينها وبين المخصوص .
  •   ضمير مستتر وجوبا مميز بنكرة (أي يفسره التمييز) :
  •     مثل : نعم × عملاً الإخلاص . بئس × خلقاً الغدر

ذاك ونضيف اليكم ان اعراب ( نعم ) تصرف ماض جامد مبني علي الفتح وهذا لغرض الإطراء ، اما اعراب كلمه ( بئس ) إجراء ماض جامد مبني علي الفتح ولذا لغرض الذم ، ايضاً يتألف اسلوب المدح من فعل الإطراء ،فاعل الثناء ، المخصوص بالثناء ،نتمني ان نصبح قد قمنا لكم الافاده الكامله واجابه شافيه ويقوده لطلابنا وطالباتنا الاعزاء متمنيين لكم النجاح الباهر والغلبة .