ماهو تعريف الصدع

ماهو تعريف الصدع … تبقى الصدوع في كل أشكال الصخور (المتحولة والرسوبية والنارية)، وقد تكون الصدوع جسيمة الإزاحة وطويلة الامتداد ويشار إليها باسم بالصدوع الضخمة، أو صدوع ضئيلة المحو وقصيرة الامتداد وتسمى بالصدوع الضئيلة. سنتعرف وإياكم عبر موقع جديد اليوم على تعريف الصدع والفئات المتغايرة للصدوع.

ماهو تعريف الصدع

تعريف الصدع: هو كسر في أحجار القشرة الأرضية مصحوبة بحركة انزلاق للكتل المتاخمة من طبقات الصخور الموجودة على جانبيه، ما إذا كان في الاتجاه الرأسي أو الأفقي، ويتم ذلك نتيجة للضغط القوي أو الجر الذي تسببه حركات القشرة الأرضية سواء كان تأثير تلك القوى رأسيًا أم أفقيًا. ويسمى الخط الناتج عن تقاطع سطح الصدع مع سطح الأرض بمكشف أو أثر الصدع.

أنواع الصدوع

يبقى أشكال عديدة للصدوع هي

الصدوع العادية Normal Faults: ينتج الصدع البسيط عن حركات الجذب والانزلاق مسببًا بهذا تزايد طول المسافة الأفقية التي كانت تغطي الطبقات.
الصدوع المدرجة Step Faults: تعرف الصدوع المدرجة بأنها مجموعات متدرجة ومتوازية من الصدوع تشبه الدرج.
الصدع المعكوس Reverse or Thrust Fault: ينتج الصدع المعكوس عن حركات الكبس الجانبي، حيث يتحرك الجدار العلوي للأعلى مضاهاةً بالجدار السفلي.
الصدوع البارزة Graben Faults: توضح الصدوع البارزة على شكل كتل عالية من الطبقات يبقى على جانبيها كتل من الطبقات نفسها بل على مستوى أصغر.
الصدوع الخسيفة Horst Faults: ينتج عن الصدوع الخسيفة قلص للكتل المتوسطة من الطبقات إلى الأدنى فيما يتعلق إلى الكتل الجانبية التي تحمي وتحفظ مكانها.

اقراء ايضا : تقرير كامل عن البراكين للصف السادس

أمثلة عن الصدوع

يوجد الكثير من الأمثلة عن الصدوع الحاضرة على كوكب الأرض، الأشهر بينهن:

صدع أسونسيون الراهن في شرق البارغواي.
صدع شرق أفريقيا.

خليج كاليفورنيا.

صدع البحر الأحمر.

صدع بايكال، إذ يوجد أعمق صدع قاري على كوكب الأرض (قاع بحيرة بايكال).

مساحة الصدع الوعاء على خليج كورنث في اليونان.

صدع خليج السويس.

صدع ريو غراندي الراهن في جهة الجنوب الغربي أميركا الأمريكية.

أخدود أوسلو المتواجد في النرويج.

صدع ريل فوت.

صدع الراين الراهن في جنوب غرب ألمانيا ويعلم باسم وادي الراين العلوي.

أكبر صدع مكشوف على الأرض

منذ قرن من الوقت ، كان العلماء على علم بوجود هاوية محيطية بقاع 4.47 تأهب (7.2 كم) ، والتي تُعرف باسم ويبر ديب ، وتقع تلك الهاوية قبالة ساحل شرق إندونيسيا في بحر باندا ، حتى أنهم في موعد باكر لم يستطيعوا معرفة نطاق عمقها .

تمثل ويبر ديب هي أعمق نقطة في المحيط ليست في خندق ؛ وتبدأ الخنادق في التشكل ، وحالَما ينزلق أحدهما تحت الآخر ، وأن ويبر ديب هو في الأساس متدني يحدث أمام قوس باندا ، والتي تمثل سلسلة منحنية من الجزر البركانية .

واستنادًا إلى دراسات قاع البحر ومعرفة الجيولوجيا ، صرحت لنا إحدى الفرضيات أن الهاوية كانت نتيجة امتداد على طول صدع محتمل بزاوية متدنية ، إلا أن علميًا هذه النظرية واصلت غير مثبتة ، والآن، قد أكد باحثون هذه النظرية ، فقد حصلوا على امتدادات لخط الصدع ، على مناطق جبلية جزر باندا آرك طوال قيامهم بسَفرة بالقارب .

ومن خلال الزيادة من التحليل للخرائط عالية الدقة لعمق البحر ، اكتشف الجيولوجيون أن صخور درجة ومعيار القاع تم قطعها بمئات الندبات المتوازية المستقيمة ، وقد صرح لنا هذا الفحص أن قطعة من قشرة الأرض ، ينبغي أن تكون قد تمزقت بمعدل 74.5 جاهزيةًا (120 كم) ، من الامتداد على طول زاوية متدنية أو صدع .