ما هي خطة استمرارية العمل واهدافها

ما هي خطة استمرارية العمل واهدافها … وكيف أن الشركات الكبرى تهتم بهذه المخطط لضمان الاستمرارية في العمل بجودة واتقان. وهذا دون التأثر بأي متشكلة طارئة تكنولوجيا كانت أو طبيعية أو هجمات الكترونية. فعلم الاقتصاد والمنفعة لا يدع شيئًا للصدف، إلا أن يدرس ككافة الاحتمالات والمصاعب المحتمل مواجهتها وسبل التغلب على المشكلات وتذليل العقبات.

ما هي خطة استمرارية العمل واهدافها

تعنى خطة استمرارية العمل بدراسة عموم الأخطار والصعاب الممكن مواجهتها، لضمان أصغر الدمار الممكنة والمحافظة على المؤسسة ومقدراتها واستمراريتها في مختلف الأحوال. حيث تلجأ المؤسسات العامة والخاصة لوضع برنامج يضمن استمرار الشغل لدى حصول كوارث طبيعية أو حرائق أو فيضانات أو زلازل. ويحدث هذا عبر برنامج استمرارية الجهد الذي يوفر إدارةً شاملةً للازمات، تضمن سرعة الاستجابة وفعاليتها

أهداف خطة استمرارية العمل

إن لخطة استمرارية العمل غايات وخطوات تعمل وفقها وهي محددة على المظهر التالي:

الانتقال من مدة الصدمة لمرحلة العمل.
ضمان سلامة العنصر الإنساني الموجود في المنشأة التجارية.
تخفيف العناء المالي الناتج عن المصيبة.
رجوع الإجراءات الحيوية للشركة في اقصر وقت جائز

خطوات إنشاء خطة استمرارية العمل

عند رغبة أي شركة أو شركة بوضع تدبير خاصة بها لاستمرارية العمل ، فلا بد أن يمر ذلك من خلال خمس مدد أساسية سنوضح كل منها فيما يلي:

خطوة تقييم المخاطر

تهتم هذه الخطوة بدراسة نظام عمل الشركة والمخاطر الجائز مواجهتها تبعًا لظروف الشركة وطبيعة أعمالها وظروفها وظروف القيمين فوق منها. ووضع تصور عام عن مختلَف السياريوهات المحتملة في حال التوقف عن الشغل، وتحديد المجازفات الخطيرة الأكثر احتمالًا وترتيبها وفق نطاق احتمال وقوع كل منها. دراسة الاختيارات المتاحة وتقييم كل منها من حيث فرصة التنفيذ والتكلفة والزمن الضروري وغير ذلك. ثم وحط تدبير تشتمل على الخطوات والمراحل الضرورية للحل بالترتيب.

اقراء ايضا :تعرف على الخطة التدريبية لشاغلات الوظائف التعليمية للفصل الدراسي الأول 

خطوة تحليل تأثير الأعمال BIA

ينهي في هذه المدة جمع المعلومات والمعلومات بشأن ما يلي:

مقاصد نقط التعافي أو ما يسمى بالـ RPO، ومقاصد وقت الاسترداد ورمزها RTO، ويشار إليها باسم تلك الغايات عامتها بأهداف الإعادة.
أهم الصفقات، ودراسة التطبيقات الداعمة للإنتاج.
أهم المستوظفين الرئيسيين كموظفي المهارات والاتصالات.
الظروف المستقبلية وكل ما قد يترك تأثيره على الإنتاج وفق خطة استمرارية الأعمال.
المشكلات المخصصة والحالات الاستثنائية.

خطوة تطوير خطة إستراتيجية الأعمال

تتمثل هذه الفترة بفعل متعددة خطوات هي:

الحصول على الإمضاء الذي يفيد بالبدء بتنفيذ فحص الممارسات.
دراسة تقدير المجازفات الخطيرة مع نتائج BIA لتجهيز مخطط متكاملة وقابلة للتنفيذ.
تقسيم الخطط على كافة أقسام الشركة ومواقعها وفروعها.
توضيح التدبير على المعنيين الرئيسيين ودراسة التدبير واستقبال الملاحظات والمناقشة بشأنها.

وضع الإستراتيجية والخطة

تشمل هذه المرحلة على التأكد من دقة وصحة غايات الإعادة الموضوعة في فترات سابقة. من كونها قابلة للتحقق وتتوافق مع الغايات المشار إليها في الـ BIA، ومن الممكن الوصول إليها ببساطة لدى وقوع النكبات. ومن المهم في تلك المرحلة دراسة عموم الآراء والمقترحات الواجهة من قبل الموظفين والإدارات بنفس الدرجة.

 

خطوة اختبار الخطة وصيانتها

هي الخطوة النهائية والحاسمة، وتشمل امتحان المخطط على مرجعية دقيق ومنتظم وصيانتها على نحو منافسات دوري. بمعنى آخر هي تشمل الخطوات التالية:

إجراء اختبارات وفحوصات بشكل مستديم ودوري يكفل لأصحاب المجهود براعة المخطط وصحتها.
إجراء مراجعات للخطة 1/2 سنوية كل 6 أشهر.
تنفيذ تقييمات في سنويا لتأثير الممارسات.