تجاربكم مع حبوب منع الحمل الطارئة

تجاربكم مع حبوب منع الحمل الطارئة … من ضمن الموضوعات التي يريد فيها الناس بشدة هي إنجاب الأولاد، لأنهم نعمة من لدى الله، وغالبا ما يرغب الأزواج في الإنجاب في موقف ما لو أنه وضعهم مستقرا سواء من الناحية المادية أو الرومانسية، ومن ناحية أخرى يفرر بعض الأزواج إرجاء الإنجابا اعتبارا لمجموعة من الظروف، لذلك يفتشون عن أساليب لكبح سقوط الحمل بالرغم من ممارسة الجماع، ومن الأساليب المتبعة لكبح سقوط الحمل هي أكل حبوب منع الحمل فيما يتعلق للمرأة.

اليوم سوف نتعرف طراز مقرب عن حبوب منع الحمل الطائية ومتى ينبغي أخذها ومتى لا ينبغي، إضافة إلى ذلك مجموعة من البيانات التي من الضروري معرفتها لتفادي وقوع أي مشكل.

تجاربكم مع حبوب منع الحمل الطارئة

حبوب منع الحمل هي عدد من الحبوب التي تتناولها المرأة بعد الجماع لتفادي حدوث الحمل، وتتضمن هذه الحبوب على عربات هرمونية دورها منح حدوث الحمل. وتعد هذه الحبوب من وسائل تنظيم الحمل، مثلما تكون السبب في الإنقاص من معدل الخصوبة عند المرأة.

تستعمل حبوب منع الحمل في أعقاب الجماع وذلك بهدف منع حدوث الحمل الغير مطلوب فيه من طرف الزوجين، وتؤثر حبوب منع الحمل في عدم حدوث الحمل حينما تم تناولها فورا عقب عملية البهاء، بما يتضمن أن المرحلة التي تم تناول فيها حبة تحريم الحمل في أعقاب الجماع هي ما تحدد مجال تأثيرها، لهذا يجب على المرأة الإسراع إلى إتخاذ تلك الحبة حتى الآن الجماع فورا، ولا يشطب إتخاذ اكثر من حبة واحدة ححتى لا تسبب أعراض جانبية.

اقراء ايضا :هل الثقل أسفل البطن من احدى علامات الحمل ببنت

مكونات حبة منع الحمل الطارئ

تتكون حبوب منع الحمل من مكونين رئيسيين هما المسؤولان عن عدم حدوث الحمل بالرغم من الجماع، ويتجلى هذين الهرمونين في البروجستيرون والإستروجين. حيث تؤدي الزيادة في هذين الهرمونين إلى جعل الجسد وكأنه في وضعية رضاعة، وهذا بتضعيف البويضة وإفقادها القدرة على التخصيب.

تنقسم حبوب منع الحمل إلى قسمين رئيسيين هما:

حبوب منع الحمل المصغرة: تحتوي حبوب منع الحمل المصغرة على هرمون البروجستين ليس إلا، ويعمل ذاك النمط من الحبوب على تفادي وقوع الحمل، لكن لكي تعمل هذه الحبوب بشكل جيد، يقتضي على المرأة أن تأخذ تلك الحبوب في وقت منتضم يومياً ودون انقطاع.

المظاهر والاقترانات الجانبية التي يمكن أن تتكبد منها الحريم في وضعية تناول حيوب تجريم الحمل المصغرة هي عدم انتضام الدورة الشهرية.

حبوب منع الحمل المركبة: ذلك النمط من الحبوب يتكون من هرمون الأستروجين إضافة إلى ذلك البروجستين، وأحيانا لا يشتمل ذاك النمط من الحبوب على هذين الهرمونين، الشيء الذي لا يكون سببا في أي خلل في انتظام الدورة الشهرية.

لصقات منع الحمل

تعد لصقات منع الحمل من الإجابات التي تحبذها الإناث لردع وقوع الحمل الغير مبتغى فيه. توضع تلك اللصقات ثلاث أسابيع متواصلة، ثم يتم محوها أسبوع واحد، وهذا بهدف مدة الحيض.

توضع لصقات منع الحمل على الجسم في الأماكن الآتية

المعدة
الظهر
الذراع العلوية

قد تؤدي هذه الحبوب إلى حدوث تقرحات أو تهيج في الجلد، لكن ذاك الموضوع لا يحدث عديد، ومن الممكن أن يصدر فحسب للنساء الاتي يعانين من حساسية في البشرة.