العامل المقتول من البعير من هو

العامل المقتول من البعير من هو … هناك العدد الكبير من الرؤساء العسكريين في فترة حكم خلافة الرسول محمد عليه الصلاة والسلام دافعوا باستبسال عن الوطن والدولة الإسلامية وكانوا أكثر عرضة للسب والشتم في طريق الله والجهاد، لقب واحد من صحابة رسول الله بلقب العامل المقتول بن البعير إذ يريد العديد في التعرف على ذاك الصحابي وجلب الكثير من المعلومات عنه حيث سنتعرف في ذاك النص على من ذو هذا اللقب من الصحابة.

العامل المقتول من البعير من هو

يعتبر “الزبير بن العوام الأسدي القرشي” هو العامل الذي قُتل من البعير، غلام عام 594 ميلادي الموافق 28 ق.هـ في مدينة تهامة في شبه الجزيرة العربية هو ابن ساد الرسول محمد عليه الصلاة والسلام وكان أيضا ابن شقيق قرينته خديجة رضي الله عنه وأحد العشرة المبشرين بالجنة، يطلق عليه هذا الرجل بلقب “حواري رسول الله” حيث قال عنه النبي عليه أفضل السلام “إِنَّ لِكُلِّ نَبِيٍّ حَوَارِيًا، وَحَوَارِيَّ الزُّبَيْرُ” وكان أول من سل سيفه إلى الإسلام وأحد الستة أصحاب الشورى إذ اختارهم عمر بن الخطاب من أجل أن يختاروا خليفة من بعده، أسلم الزبير وهو يبلغ من السن ما يناهز ست عشر عاما وفي حكاية أخرى قيل أن عمره اثنتي عشر عاما وهاجر إلى الحبشة في الهجرة الأولى وسكن فيها بشكل بسيط.

اقراء ايضا : من أهم أعماله حرب المرتدين وجمع القرآن الكريم من هو

نسب الزبير بن العوام رضي الله سبحانه وتعالى عنه

هو الزُّبَيْرُ بن العَوَّام بن خُوَيْلِد بن أسَدَ بن عبد العُزَّى بن قُصَي بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان، أباه هو أبو الزبير أخ زوجة رسول الله خديجة بنت خويلد رضي الله سبحانه وتعالى عنهما وأمه السيدة صفية طفلة عبد الطلب بن هاشم وهي عمة الرسول عليه السلام، حضر الكثير من الاشتباكات العسكرية و الغزوات مع الرسول ومنها غزوة الخندق وأحد.

من هي زوجة الزبير بن العوام

لقي حتفه الزبير بن عوام رحمه الله في حرب اليمامة عام 656 ميلادي المتزامن مع 36 هجري عن عمر يقارب “64 عاما” في مدينة البصرة بالعراق، وتعرفنا على من صاحب العامل المقتول من البعير.