الفرق بين قوس قزح وعلم المثليين

الفرق بين قوس قزح وعلم المثليين … يعرف قوس قزح أو قوس المطر بأنه ظاهرة فيزيائية طبيعية تنتج عن تحلل وانكسار ضوء الشمس عبر قطرات ماء الغيث، ويوضح قوس قزح أثناء هطول الأمطار أو بعدها حينما تكون الشمس مشرقة، تتدرج ألوان قوس قزح من الخارج باللون الأحمر إلى البرتقالي ثم الأصفر فالأخضر فالأزرق ثم الأزرق الغامق فالبنفسجي من الداخل، مثلما يعتبر أشعة بأطوال موجية متباينة تظهر على طراز قوس قزح

ما هو علم المثليين

يعبر هذا العلم عن الشخصيات المثليين بمختلف فئاتهم (المثليين باختلاف توجهاتهم، ومزدوجو الميول، والعابرون والعابرات جنسيًا، أو أي فئة أخرى من أصحاب الميول الجنسية غير الكلاسيكية)، والجدير بالذكر أن ذاك العلم يرجع إلى مرحلة السبعينات من القرن السالف، إذ طرأت فوقه الكمية الوفيرة من التغييرات خلال الخمسين عامًا الماضية ليصير بستة ألوان فحسب هي:

 

  • اللون الأحمر.
  • اللون البرتقالي.
  • اللونُ الأصفر.
  • اللون الأخضر.
  • اللون الأزرق.
  • اللونُ البنفسجي.

علم المثليين ماذا يشير إلى

كان يتكون علم المثليين في البداية من ثمانية ألوان قبل أن يصبح بشكله القائم ذو الستة ألوان، وألوان العلم البالي هي: الأحمر والوردي والبرتقالي والأخضر والأصفر والأزرق والأصفر والبنفسجي والفيروزي، حيث يرمز اللون الأحمر إلى الحياة، واللون البرتقالي إلى الجرأة، كما يرمز اللون الأصفر إلى ظهور الفرد على طبيعته، أما الأخضر فيدل على الطبيعة، واللون البنفسجي يشير إلى الاعتزاز، ويوجد عدة أشكال لأعلام المثليين، مثل: دراية جيلبرت بيكر، وعلم فيلادلفيا برايد.

اقراء ايضا : تساعد النماذج علماء البيئة على ضبط المتغيرات العديدة في دراساتهم

الفرق بين قوس قزح وعلم المثليين

الإختلاف بين قوس قزح وعلم المثليين يندرج في: يحتوي علم المثليين على ستة ألوان، في حين يوجد سبعة ألوان في قوس قزح، كما يتفاوت علم المثليين عن قوس قزح في تدرجات الألوان. والمهم ذكره أن الشذوذ الجنسي من الأمور التي حظرها الإسلام، ويدل إعزاز ذاك العلم على دعوة الناس إلى الانجذاب وتقبل المثلية التي تعتبر من الأشياء المنبوذة والمحرمة في الشرع الإسلامي.

لماذا اختار المثليون قوس قزح رمزا لهم؟

تعود رأي الاحتفال بذاك القرار أو التضامن برفقته في وضع ألوان قوس قزح ، لكونه نموزج المثلية وألوان علمهم المخصص، الذي كان في أصله مكونًا من 8 ألوان، وتم إستراتيجية أول قوس قزح العلم في العام 1978 من قِإلا أن جيلبرت بيكر، وهو فنان سان فرانسيسكو، للتعبير عن زهو المثليين ، مثلما يطلقون فوقه، وهذا حتى الآن اغتيال هارفي ميلك في نوفمبر 1978، وقد كان أول فرد مثلي، أعلن عن ذاته، يُنتخب لمنصب حكومي في أمريكا، بعدما فشل في الفوز بالمنصب 3 مرات، ربح ميلك بمقعد في مجلس المشرفين، بالهيئة القانونية لبلدية سان فرانسيسكو، في العام 1977.

كان للألوان الثمانية دلالات خاصة، حيث اعتبروا كل لون يعتبر واحد من مكونات المجتمع المختلف الذي لا تتشبه فيه الأذواق الفردية، فالوردي يعبر عن الجنس، والأحمر يرمز للحياة، البرتقالي لتضميد الجراح، الأصفر للشمس، الأخضر للصفاء مع الطبيعة، الفيروزي للفن، النيلي لتلبية وإنجاز الوئام، والبنفسجي للروح.