الابراج

توقعات برج الثور اليوم وغدا الاربعاء 2021/23/9 بالتفصيل

برج الثور اليوم الاربعاء

توقعات برج الثور اليوم وغدا الاربعاء 2021/23/9 بالتفصيل .. تدخل أيها الثور على سنة من التجدد في حياتك المهنية والشخصية. هي سنة الإنتشار والشعبية حيث تكثر فيها المشروعات وتزدهر الصلات العامة والشخصية فتقوى العلاقات مع الكثيرين مثلما يلعب المحيطون والأصدقاء والأهل دوراً بارزاً في مسار حياتك.

توقعات برج الثور اليوم وغدا الاربعاء 2021/23/9 بالتفصيل

‏سنة 2021 هي سنة الذهاب للخارج من العزلة وسنة الاستمتاع بالصداقات وبالحياة الاجتماعية الصاخبة فيما يتعلق لمواليد برج الثور. وهي السنة الأمثل لتوسيع شبكة المعارف والمصالحات ولتخطي حدود التردد والخجل. ستحمل السنة ارتياحا نفسيا عقب ضغوط الشهرة والمناصب العالية، وكأنك صارت متمرّساً في عملك وتحتاج إلى تحديات حديثة.

‏تحرز تقدماً ملموساً في شتى النواحي، سوف تكون سنة الانفراجات وستفرح بحلول وتسويات ترضي تطلعاتك. قد تنال مركز وظيفي بفضل ترشيح ودعم الآخرين لك وربما تشترك في جمعيات ناشطة يبرز طوالها عملك. إنها سنة التحويل الغير سلبي وسنة الذهاب للخارج إلى دائرة النور والبهجة بعدما أمضيت عاماً تمرح طواله لإنشاء مستقبلٍ أحسن.

‏أعمال تجارية عديدة وتنقلات وإجراءات متباينة في الطقس. تزدهر حياتك الاجتماعية لتفتح لك الميدان للإهتمام على محور الشغل أو المنفعة الاجتماعية. سنة القيادة والتحرير من العقبات السابقة او الارتباطات التي ليس لها استفادة، سوف يكون بانتظارك تحول ضخم.

كوكب اورانوس في برجك يشكل مربعاً مع كوكبي زحل والمشتري في الدلو متناغماً مع بلوتون من الجدي ونبتون من الحوت. ان ذاك المرأى الفلكي جوهري بشكل كبيرً يتيح لك بدائل وفيرة مثلما يعرضك لبعض الهزات التي تضطرك الى إحراز تحويل وتطوير في حياتك على سائر الاصعدة ما يجعل من العام الجديد عام من المكاسب، يترقب إبرام إتفاق مكتوب أو إنهاء عملية تجارية مع منظمة أو شركة خارجية.

مهنيا: يعد برج الثور من اكثر الابراج حظاً 2021 فهو عام جيد واعد بالأعمال الناجحة والحظوظ الهائلة والأمنيات والعديد من الايجابيات فعملك بالاستثمارات أو الأعمال التجارية أو التجارة سيجعل منك شخصاً مهماً. جميع الأوضاع سوف تكون مواتية وتهب الهواء مثلما تشتهي سفنك فتحقق أرباحاً فوز توقعاتك أو تعتلي مركزاً عالياً. يمدك شهر فبراير بالدعم ويشحنك بالطاقة الجيدة والمحفزة فتبدأ بجني ثمار أتعابك. ينكمش حماسك بين شهري يوليو وأيلول وتبدأ موجات من الحنق تسيطر عليك وتشهد انقلابات وثورات تحول حياتك وتقلبها بِشكل مقلوب.

‏عاطفيا: لن يُعكر صفاء الطقس الرومانسي وستفتح لك أبواب التقارب والانسجام، فإذا كنت عازبا ستهتم بالإسهام في المبادرات وبتلبية الصلوات وسيكون الأحوال الجوية مناسبا للتعارف ولتطوير صداقة ما إلى صلة جادة. سوف يكون لزيارة كةكب الزهرة تأثيرات جيدة ومشجعة وقد تشهد المرحلة انسجاما أو مصالحة أو ارتباطا. أما إذا كنت مرتبطا فالعالم ‏ يحث ويدعم على إدخال روح الإبتهاج والتنويع على حياتك. قد يصبح الروتين مملا فلا وجع بإدخال عدد محدود من التحديث على حياتك. أنعش عواطفك وجددها، لا عذر لديك للتذمر ذلك العام.

‏صحياً: يظهر أن الظروف الفلكية لا تعلب دوراً إيجابياً في حياتك على المعدّل الصحي وعليك ان تهتم اكثر بصحتك لان كوكب زحل المواجه لبرجك من الدلو يعاكسك ويكون سببا في لك مشكلات صحية ما يضطرك الى القيام بفحوص لازمة خاصة بين المرحلة المناسبة بين شهر ايار وشهر يوليو. هنالك عدد محدود من المشكلات العابرة التي تطرأ على مرّ الأشهُر إلا أن الوجه الغير سلبي هو أنّك من الفئة الذي لا يهمل المظاهر والاقترانات التي تصيبه.

المرغوب منك تلك السنة ألاّ تجتاز طاقتك وأن تعرف متى تستريح وكيف تميّز بين الواجبات الحقيقية المطلوبة منك وهذه المفتعلة التي تَستطيع التنازل عنها.

‏إنها سنة ناشطة اجتماعيا ثقافيا مهنيا وماليا وقد توصلك إلى الشهرة لكنها ليست شاغرة من المسؤوليات المتعبة في بعض الأحيان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى