الابراج

توقعات برج الميزان عاطفيا 2021 للفتاة العزباء

توقعات برج الميزان اليوم وبكره

توقعات برج الميزان عاطفيا 2021 للفتاة العزباء  …أسمى أيام الشهر (2 و12 و 23 و30 ) , جميع الأشياء إلى الواجهة لتطوير ظروفك النقدية ، إذ تفتح أمامك آفاق عديدة , وتتأقلم في مطلع الشهر مع واقع عصري وتستفيد من إمكانية تدر عليك إمتيازات مادية وتنقضي عدد محدود من الصعوبات والعقبات التي واجهتك حديثا, ويبتسم لك السفينة

توقعات برج الميزان عاطفيا 2021 للفتاة العزباء

ويجذب إليك الفرص المالية الجيدة ويجعلك تتلذذ بحيوية عظيمة وبجرأة على تحري طموحاتك وربما تكهن في منتصف الشهر إتفاق مكتوب لتطبيق عمل يدر عليك مالا تكميليا , وتجدي محاولاتك للقيام بمشروع عصري ومن فئة حديث يصبو إلى إدخال التبدل على حياتك العملية والنقدية . رقم الحظ :6 مهنيا : تكون لا مبالي وتتهرب في مستهل الشهر من مسؤولية إستلم على عاتقك على الرغم من أنها ستفتح أمامك أفاقا حديثة للدخول في ساحات أساسية وسترمم ما تهدم في إنشاء حياتك ومستقبلك خلال الفترة السابقة , ويضعف نشاطك المهني وترجع معدلاته إلى الخلف , وتخطئ حساباتك إذا كنت تترقب انفراجاً أو تسوية جلية أو نتيجة حاسمة له ، حيث ستبقى الأجواء راكدة حتى منتصف الشهر ،ابتعد عن أساليب الإجابات الغير بديهية وانتهز في آخر الشهر إحتمالية فيها العدد الكبير من الانتصارات المهنية , واتخذ موقفا جديا وعمليا منها

 

واعتمد على إمكاناتك ذات البأس وابدأ بالعمل الجاد لتلبية وإنجاز أهدافك لأن الحظ يقف بجانبك . اليوم الأجود : يوم الجمعة عاطفيا : الغير متزوج : إذا كنت من مواليد العشرية الأولى (من 23 سبتمبرــ إلى 2 تشرين الأول ) على الأرجح تجتاز في طليعة الشهر بعكس مع الحبيب سببه القلق , وتعيد البصر في علاقتك بصحبته وتعطيه إمكانية أخيرة ليغدو واضحا في علاقتكما الرومانسية , لا تدع الموضوعات تتعقد وعليك القيام بالخطوة الأولى لاسترداد علاقتك برفقته إلى طبيعتها لأنكما خلقتما لتعيشا جميعا وتكونا عائلة واحدة , أما إذا كنت من مواليد العشرية الثانية ( من 3 ــ 12 تشرين الأول )

 

قد تتحسن صداقة ما إلى صلة حب ، وتقرب المسافة بينكما وتقطن لحظات جميلة وتزداد مشاعرك قوة وتماسك وربما توصلك إلى الارتباط في الأسبوع الأخير من الشهر , فيما إذا كنت من مواليد العشرية الثالثة ( من 13 ــ 22 تشرين الأول ).

على الأرجح يكون أمامك ذلك الشهر وافرة مقابلات بصديق أسبق يبوح لك بحبه وتحس أنك تبادله نفس الإحساس ويجعلك تقيم في أوج السعادة وربما تقررا الارتباط في آخر الشهر . المتزوج: تفقد فرض السيطرة على قضى

 

ما في طليعة الشهر وتحتاج لمن يعينك فلا تجد واحد من من الأصحاب , وتتأكد من عدم إخلاص بعضهم على الرغم من تضحياتك من أجلهم فتقرر الذهاب بعيدا عنهم , غير أن الشريك يوفر لك كل ما تحتاجه,وربما تفكر بصحبته في منتصف الشهر القيام بمشروع مشترك لتطوير ظروف العائلة النقدية وتحاولا حماية لوازم تفوقه ,وفي الأسبوع الـ3 من الشهر يدخل الفرح فجأة إلى ضِمن العائلة وتعم الأفراح لأيام بإسهام الأهل والأصدقاء