تعاقدات ريال مدريد الموسم 2022

تعاقدات ريال مدريد الموسم 2022 … عاش نادي ريال مدريد موسمًا تعيسًا بشكل كبير، فللمرة الأولى منذ سيزون 2008-09 خرج الفريق الملكي بلا تحري أي منافسة، وهو الذي يفرض على منفعة فلورنتينو بيريز التناقل بكل قوة في سوق الانتقالات الصيفية 2021 لإصلاح الأمور في سانتياجو برنابيو.

تعاقدات ريال مدريد الموسم 2022

عصر جديد يبدأ في نادي ريال مدريد بوصول كارلو أنشيلوتي إلى سياقة النادي خلفًا للمدرب المستقيل زين الدين زيدان، وبرفقته تزداد الآمال في رجوع الميرينجي للريادة الأوروبية وكذلك تقصي الألقاب المحلية بعد الموسم الصفري المخيب للآمال.

فيروس كورونا سوف يكون له نفوذ بالتأكيد على سوق ريال مدريد الصيفي، فمن المعلوم أنه خلّف محنة اقتصادية حالكة في معظم أندية رياضة كرة القدم بخصوص العالم، والملكي لم يكن استثناءً.

ما هي صفقات نادي ريال مدريد في سوق الانتقالات الصيفية 2021؟

أبرم ريال مدريد حتى هذه اللحظة صفقة رسمية واحدة وهي ضم دافيد ألابا بنهاية عقده في بايرن ميونخ، في إتفاقية تجارية انتقال حر بلا مقابل.

كما انتهت إقراض الثنائي مارتين أوديجارد وداني سيبايوس مع آرسنال، وعادا مطورًا لكتيبة كارلو أنشيلوتي مع تنبؤات باستمرارهما السيزون القادم.

عدد من اللاعبين الآخرين عادوا من الإقراض أيضًا وهم: جاريث بيل و خيسوس فاييخو ولوكا يوفيتش.

مستقبل هذا الثلاثي ما يزال مجهولًا، فهناك مستجدات عن تكرار إقراض براهيم دياز وفاييخو، وأنباء عن وجود نية لبيع يوفيتش، فيما يتواصل وجّه بيل لغزًا من دون إجابة حتى الآن.

الصفقات الحكومية لريال مدريد في سوق انتقالات صيف 2021:

اللاعب الفريق القيمة
دافيد ألابا بايرن ميونخ مجانًا
مارتن أوديجارد آرسنال انتهاء إعارة
داني سيبايوس آرسنال انتهاء إعارة
جاريث بيل توتنهام انتهاء إعارة
لوكا يوفيتش آينتراخت فرانكفورت انتهاء إعارة
براهيم دياز ميلان انتهاء إعارة
خيسوس فاييخو غرناطة انتهاء إعارة
تاكيفوسا كوبو خيتافي انتهاء الإعارة
من هم الراحلون عن ريال مدريد

مضى نادي ريال مدريد لاعب فرد فحسب وهو الزعيم سيرخيو راموس عقب عاقبة قام بعقده وعدم التمكن من الوصول إلى اتفاق بخصوص التحديث مع منفعة فلورنتينو بيريز.

ثمة أسماء عديدة من المرشح رحيلها عن فريق ريال مدريد هذا الصيف مثل رافاييل فاران وألفارو أودريوزولا وإيسكو وماريانو دياز وأيضا اللاعبين العائدين من الإقراض.

لكن بصورة رسمية، فقط من رحل كان راموس، في انتظار ما ستجلبه باقي أيام الميركاتو خصوصًا وأن الريال منفتح لعقد عمليات تجارية تبادلية أو بيع أسماء كثيرة لإدخال نقود إلى الخزينة.

 

اترك تعليقاً