فبراير 2022 عيد استقلال الكويت

فبراير 2022 عيد استقلال الكويت … يحتفل الكويتيون في كل عام باليوم الوطني لاستقلال البلاد، وهو يوافق كذلك الاحتفال بذكرى تنصيب الشيخ عبد الله السالم الصباح على عرش حكم البلاد، وهو أول والي للكويت بعد استقلالها عن بريطانيا؛ وهو مطلع النهضة الكويتية التي شهدتها البلاد في السنين الأخيرة، والتي جعلت الاقتصاد الخاص بها من الاقتصادات ذات البأس على مستوى العالم.

فبراير 2022 عيد استقلال الكويت

 

تحتفل دولة الكويت في الخامس والعشرين من شباط من كل عام بالعيد الوطني للبلاد، وهو اليوم الذي ينهي فيه الاحتفال بذكرى استقلال دولة الكويت عن بريطانيا، ويرجع تاريخ الاحتفال بالعيد الوطني إلى عام 1961 ميلادي حينما حصلت الكويت على استقلالها عن بريطانيا في عهد الشيخ عبد الله السالم الفجر وذلك في الـ9 عشر من حزيران لعام 1961 ميلادي، وتم الاحتفال باليوم الوطني الكويتي للمرة الأولى يوما ما التاسع عشر من حزيران لعام 1962 في الاحتفال بالذكرى السنوية الأولى للاستقلال، وتم الاحتفال باليوم الوطني في الـ9 عشر من حزيران لمقدار ثلاثة سنين حتى عام 1964 ميلادي حتى صدر الأمر التنظيمي الأميري من الشيخ عبد الله السالم الفجر بتغيير موعد الاحتفال بعيد الاستقلال، ودمجه مع تاريخ عيد جلوي صاحب السمو الأمير عبد الله السالم الصباح على مقعد الحكم بالكويت في الخامس والعشرين من فبراير، لتغدو الاحتفالات بعيد الإعتاق ويوم قُعود صاحب السمو الأمير في الوقت نفسه، والحافز الآخر وراء تغيير ميعاد الاحتفال وترحيله لشهر فبراير هو أن شهر يونيو في الكويت يكون حاد الحرارة ومن ثم غير ممكن إقامة الاحتفالات بشكلها اللائق بسبب سخونة الصيف.

 

كم باقي على العيد الوطني الكويتي

 

يترقب الكويتيون العيد الوطني للبلاد من أجل الاحتفال باستقلالها عن الحكومة الإنجليزية في الستينيات من القرن المنصرم، وتقام الاحتفالات المتغايرة في جمهورية الكويت على المستويات الأصلية والشعبية من أجل الاحتفال بتلك الواقعة القومية الوطنية الهامة التي يتم الاحتفال بها في كافة مناطق البلاد طوال أيام وافرة لتذكير الكويتيين بالنضال الذي خاضه الآباء لاستقلال الدولة والعمل على ترقية أوضاع أبناءها، وعن طريق العد التنازلي اللاحق يمكن التعرف على عدد الأيام المتبقية حتى الاحتفال بالعيد الوطني الكويتي لعام 2022:

العيد الوطني إلى دولة الكويت 2022

144 يوم و 05 ساعة و 36 دقيقة و 18 ثانية

 

احتفالات العيد الوطني في الكويت

 

تتعدد هيئات خارجية الاحتفالات باليوم الوطني في جمهورية الكويت، ومن أكثر أهمية مظاهر الاحتفال به أن الدولة تعطي العاملين في سائر مؤسساتها إجازة رسمية بمناسبة اليوم الوطني الكويتي، وتكون عطلة مدفوعة الأجر لعموم العاملين في المؤسسات الحكومية والقطاع المخصص، مثلما أن من أهم الأشكال التي يمكن رؤيتها بجلاء ووضوح في الشوارع الكويتية خلال الاحتفالات السنوية باليوم الوطني الكويتي:

تزيين البنايات الحكومية المختلفة بأعلام دولة الكويت.
تزيين المباني الهامة في الجمهورية بأعلام الكويت.
تقطن المدارس احتفالات ومسابقات للطلاب بمناسبة اليوم الوطني للدولة.
يخرج الكويتيون للشوارع للاحتفالات باليوم الوطني وأعياد الاستقلال وهم يحملون أعلام البلد.
يردد الكويتيون الأناشيد والأهازيج الوطنية المختصة باليوم الوطني للاحتفال بتلك الواقعة.
يقوم الكويتيون بتزيين سياراتهم بألوان العلم الكويتي ويطوفون بها في الشوارع احتفالًا بهذه الحادثة الوطنية.
يقوم الكويتيون وخاصة الصغار منهم بارتداء الملابس الكلاسيكية الكويتية والسير في الشوارع للاحتفال.
يتبادل الأهل والأقارب والأصدقاء الزيارات في ذلك اليوم للإسهام في الاحتفالات، إذ أن سرور الاحتفالات تكون في الإسهام.
يشطب معيشة الاستعراضات الفنية في مسارح الجمهورية المتغايرة احتفالًا باليوم الوطني.
تتم إقامة الفعاليات الترفيهية والمسابقات المتغايرة التي تمنح جوائز تكلفة للمواطنين بمناسبة الاحتفالات باليوم الوطني.
يشطب افتتاح الألعاب النارية في سماء البلاد لتزينها في ذلك اليوم المختلف في تاريخ الوطن